كلمات الامير محمد بن سلمان انا ادعم السعوديه ونصف السعوديه

انا ادعم السعوديه ونصف السعوديه هي الكلمات التي قالها الأميــر محمّد بن سلمان في إحدى اللقاءات الصحفيّة تقديرًا للمرأة السعوديّة وبيان أهميتها في بناء الدولة السعودية، ويهتمّ موقع محتويات عبر هذا المقال بتقديم أبرز ما جاء في هذا اللقاء الصحفيّ على لسان الأمير محمد بن سلمان حفظه الله.

كلمات الامير محمد بن سلمان انا ادعم السعوديه ونصف السعوديه

إنّ المرأة السعودية كانت وما زالـــت مفعمة بالطموح، وخاصّة في عهد الملك سلمان ووليّ عهده الأمير محمّد صاحب الرؤية السليمة والقويمة، الدّاعم الأوّل للشباب ونصير المرأة، فكان للمرأة السعودية نصيب وافرًا باهتماماته وقراراته التي فتحت للمرأة أبواب الإبداع والعمل، وقد أجرى الأمير محمد بن سلمان لقاءً صحفيًّا في يوم المرأة العالمي سيتمّ تقديم أبرز ما جاء فيه من الأقوال فيما يأتي:

المرأة السعودية

  • “أنا أدعم السعودية، ونصف السعودية من النساء؛ لذا أنا أدعم النساء”.
  • “في ديننا لا يوجد فرق بين الرجال والنساء. هناك واجبات على الرجال وهناك واجبات على النساء. لكن هناك أشكال مختلفة من فهمنا للمساواة. في السعودية مثلاً، يُدفع للنساء نفس المقابل المالي الذي يُدفع للرجال. وسيتم تطبيق هذه اللوائح على القطاع الخاص. لا نريد تفرقة المعاملة للأشخاص المختلفين”.
  • “اليوم؛ ما زالت المرأة السعودية لم تحصل على حقوقها كاملة، هناك حقوق منصوص عليها في الإسلام ما زالت لا تملكها، لقد قطعنا شوطاً طويلاً جداً، وبقي شوط أقصر إلا أنه مهم جداً”.
  • “قبل عام 1979 كانت هناك عادات وصاية اجتماعية، ولكن لم تكن هناك قوانين وصاية في المملكة العربية السعودية، ولكن هذا لا يعود إلى زمن النبي محمد صلى الله عليه وسلم، ففي الستينيات، لم تسافر النساء مع الأوصياء الذكور، ولكن هذا يحدث الآن، ونحن نريد التقدم والتوصل إلى طريقة لعلاج هذه المسألة دون الإضرار بالعائلات والثقافة”.
  • “المرأة السعودية في السابق لا تستطيع السفر بدون تصريح، ولا تستطيع حضور المناسبات الرياضية والثقافية، ولا تستطيع قيادة السيارة، ولا تستطيع ممارسة الكثير من الأعمال، ولا تستطيع إنهاء قضاياها دون محرم، وقد عانت من ذلك لعشرات السنين، أما اليوم فتعيش المرأة السعودية مرحلة تمكين غير مسبوقة. فلقد عملنا على تمكين المرأة السعودية في مجال العمل والأحوال الشخصية، وباتت اليوم فعليا شريكا للرجل السعودي في تنمية وطننا جميعاً دون تفرقة. أنا لا أتطرق إلى قيادة المرأة السيارة فقط، أنا أتحدث عن تقديم الفرصة لها لتقود التنمية في وطنها بالمعنى الأشمل. فعلى سبيل المثال، تضاعفت نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل من 17% إلى 31%”.

الثروة الأولى

  • “ثروتنا الأولى التي لا تعادلها ثروة مهما بلغت: شعب طموح، معظمه من الشباب، هو فخر بلادنا وضمان مستقبلها بعون الله”
  • “الشباب هم الطاقة الحقيقية والقوة الحقيقية لتحقيق هذه الرؤية، وأهم ميزة لدينا هي أن شبابنا واعٍ وقوي ومثقف ومبدع لديه قيم عالية”.
  • “أتطلع إلى المستقبل بتفاؤل، مستقبل يصنعه شباب المملكة”.
  • “بسواعد أبنائها قامت هذه الدولة في ظروف بالغة الصعوبة، عندما وحدها الملك عبد العزيز -طيب الله ثراه-، وبسواعد أبنائه سيفاجئ هذا الوطن العالم من جديد”.
  • “لسنا قلقين على مستقبل المملكة، بل نتطلع إلى مستقبل أكثر إشراقا، قادرون على أن نصنعه – بعون الله – بثرواتها البشرية والطبيعية والمكتسبة التي أنعم الله بها عليها”.
  • “أخشى أن يأتي اليوم الذي سأموت فيه دون أن أنجز ما في ذهني لوطني.. الحياة قصيرة جداً وهناك الكثير من الأشياء بإمكاننا صنعها للوطن، وأنا حريص أن أراها تتحقق بأم عيني، وهذا هو السبب في أنني في عجلة من أمري”.

أقوال عن المرأة في يوم المرأة العالمي

بعد تقديم كلمات الأمير محمد بن سلمان انا ادعم السعوديه ونصف السعوديه التي قيلت بمناسبة اليوم العالمي للمرأة لا بدّ من تقديم أجمل ما قيل عن المرأة في يومها العالمي فيما يأتي:

  • قول الكاتب توفيق الحكيم: “إن عقل المرأة إذا ذبل ومات، فقد ذبل عقل الأمة كلّها ومات”.
  • قول الملكة رانيا: “ممتنة للنساء المثابرات في تمكين مجتمعاتهنّ… أنتنّ جميعاً رمز القوة والكرم في يوم المرأة العالمي”.
  • مقولة الكاتبة الأمريكية ماندي هال: “المرأة القوية لا تلعب دور الضحية، لا تثير الشفقة ولا تلوم أحد… بل تقف وتواجه”.
  • قول نابليون بونابرت: “إن اليد التي تهز المهد بيمينها تهز العالم بيسارها”.
  • قول أحد علماء الاجتماع: “لا يوجد قوّة في العالم تساوي قوّة امرأة عازمة”.

نصل إلى ختام هذا المقال كلمات الامير محمد بن سلمان انا ادعم السعوديه ونصف السعوديه، والتي قالها في إحدى المؤتمرات الصحفية في يوم المرأة العالمي تقديرًا لسيدات المملكة العربية السعودية.

المصادر

أضف تعليق